أمير القصيم يختار يزيد الراجحي لمجلس شباب المنطقة

        اختار أمير منطقة القصيم صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز آل سعود رجل الأعمال والبطل السعودي يزيد الراجحي للانضمام لعضوية مجلس شباب منطقة القصيم ضمن إطار الخطوات الحثيثة للسعي لتطوير المجلس وأعماله والاهتمام به لخدمة أبناء منطقة القصيم.

وكان الأمير فيصل بن مشعل قد سعى خلال الفترة الماضية إلى تطوير عمل مجلس شباب منطقة القصيم من خلال وقوفه على العديد من الخطوات التطويرية التي يأتي على رأسها توسيع مجالات عمل المجلس وتدعيمه بأعضاء جدد يشكلون إضافة كبيرة للإسهام في تعزيز نشاط المجلس من خلال تجاربهم وخبراتهم.

وجاء اختيار يزيد الراجحي لعضوية المجلس نظير الدور الفعال الذي يقوم به في دعم الشباب السعودي وتشجيعهم لاستثمار قدراتهم واستغلال طاقاتهم بما يعود بالنفع عليهم وعلى وطنهم إلى جانب نشاطه واهتمامه بتفعيل دور المسؤولية الاجتماعية.

ومن ناحيته قدم يزيد الراجحي شكره وتقديره لصاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن مشعل بن سعود على اختياره لعضوية مجلس شباب منطقة القصيم مبدياً اعتزازه بالثقة التي حظي بها وقال:"خدمة شباب الوطن واجب أفخر وأعتز به كثيراً واختيار الأمير فيصل بن مشعل وسام على صدري وشرف كبير خاصة وأن شباب منطقة القصيم مثل بقية اخوانهم في جميع أنحاء المملكة أثبتوا جدارتهم في العديد من المواقف والمناسبات على مختلف الأصعدة".

مشيداً بالجهود الكبيرة التي يبذلها لدعم شباب منطقة القصيم وتقديم كل ما يعزز استثمار طاقاتهم وقدراتهم بما يتماشى مع رؤية المملكة العربية السعودية وتوجيهات خادم الحرمين الشريفين.

وعن سبب اختياره لعضوية مجلس شباب منطقة القصيم أكد يزيد الراجحي أن الأهم هو خدمة الوطن وشبابه بغض النظر عن أي أسباب وقال:" أسأل المولى عز وجل التوفيق لي ولاخواني في المجلس لاضافة كل ما يعود بالنفع على شبابنا الذين يملكون الكثير من القدرات وتضم صفوفهم طاقات مميزة تحتاج لوقفة صادقة من الجميع في سبيل تعزيز حضورهم على الصعيدين الداخلي والخارجي"

وأضاف:" شبابنا هم العامل الأساسي في حركة التنمية والنهضة التي تشهدها المملكة العربية السعودية ولهذا نعتبرهم الحاضر والمستقبل وان شاء الله يتواصل حضورهم الفعال وتمثيلهم المشرف".